استقـبل السيد عبـد القادر بـن صالـح ، رئيس مجـلس الأمـة ، يـوم الاثنين 04 جانفي 2016 ، بمقر المجلس ، سعادة السيد محمود بن حسين قطان ، سفير المملكة العربية السعودية بالجزائر الذي أدى له زيارة مجاملة على إثر انتهاء مهامه بالجزائر... وكان اللقاء فرصة لاستعراض العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين وضرورة الرقي بها على المستوى الاقتصادي إلى ما يترجم الارادة السياسية في كل من الجزائر والمملكة العربية السعودية ... وفي هذا السياق نوّه الجانبان بما تم الاتفاق عليه في إطار لجنة التشاور السياسي المشتركة مؤخرا على إثر زيارة وزير الخارجية السعودي للجزائر وأبديا ارتياحهما لنتائج هذه الآلية التي من شأنها تفعيل التعاون وترقيته لاسيما وأن البلدين يتمتعان بالقدرات والمؤهلات التي تمكنهما من الدفع بالاستثمار إلى مجالات أرحب تحقق المنافع الاقتصادية المشتركة وتؤدي إلى توطيد أواصر الأخوة بين البلدين ... كما تم بالمناسبة التطرق إلى التعاون والتنسيق على ضوء السوق النفطية الراهنة والفرص المتاحة للتأثير في قوى السوق العالمية في هذا المجال وأبدى الجانبان حرصهما على مواصلة تبادل الآراء تأكيداً لما يجمع البلدين من علاقات وطيدة على كافة المستويات .. وتطلعًا إلى تقويتها وترسيخها أكثر فأكثر.

عودة

0
0
0
s2sdefault
diplomatie
culture
porte ouverte