أشرف السيد صالح قوجيل، رئيس مجلس الأمة بالنيابة، صبيحة هذا الخميس 12 سبتمبر 2019، على أشغال الاجتماع الداخلي الذي عقدته لجنة الشؤون القانونية والإدارية وحقوق الإنسان والتنظيم المحلي وتهيئة الإقليم والتقسيم الإقليمي، برئاسة السيد نور الدين بالأطرش، رئيس اللجنة، بمقر المجلس، في إطار استعداداتها لدراسة مشروعي القانون العضوي الذي يُعدِّل ويُتمِّم القانون العضوي رقم 16-12 المؤرخ في 22 ذي القعدة عام 1437 الموافق 25 غشت سنة 2019، المُتعلِّق بنظام الانتخابات ومشروع القانون العضوي الذي يتعلّق بالسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، وذلك بالنظر لأهمية المشروعين وعلاقاتهما المباشرة براهن ومستقبل البلاد حيث يأتي المشروعان تلبيةً لمطالب الحراك الشعبي وطموح الشعب الجزائري في تنظيم انتخاب رئيس الجمهورية بكل شفافية ونزاهة وديمقراطية.

هذا، وقد عقدت اللجنة اجتماعا ثانيا، مساء هذا اليوم، خصص للاستماع إلى عرض ممثل الحكومة، السيد بلقاسم زغماتي، وزير العدل، حافظ الأختام، لمضمون مشروعي القانونين العضويين، وذلك بحضور السيد فتحي خويل، وزير العلاقات مع البرلمان، والسيد محمد بوبطيمة، نائب رئيس مجلس الأمة، مكلف بشؤون التشريع والعلاقات مع الحكومة والمجلس الشعبي الوطني، حيث تطرق ممثل الحكومة في عرضه إلى محتوى المشروعين وأبرز أهميتهما في تكريس الديمقراطية.

   وعقب عرض ممثل الحكومة، ناقش أعضاء اللجنة الأحكام والتدابير التي تضمنها المشروعان وطرحوا جملة من الانشغالات والتساؤلات والملاحظات؛ تكفل ممثل الحكومة بالرد عليها وقدم مزيدا من التوضيحات والشروحات الوافية حول مضمون المشروعين.

ويندرج هذا الاجتماع في إطار إعداد اللجنة تقريرين تمهيديين حول المشروعين لتقديمهما في الجلسة العامة المقررة يوم غد الجمعة 13 سبتمبر 2019، حيث سيتم تقديم ومناقشة المشروعين وتحديد الموقف منهما وذلك ابتداءً من الساعة التاسعة والنِّصف (9 سا و30د) صباحًا.

كما كان للسيد صالح قوجيل، رئيس مجلس الأمة بالنيابة لقاءا مع السيد بلقاسم زغماتي، وزير العدل، حافظ الأختام، ممثِّل الحكومة، والسيد فتحي خويل، وزير العلاقات مع البرلمان بمقر مجلس الأمة قبيل الشروع في أشغال اجتماع اللجنة بممثل الحكومة.

diplomatie
culture
porte ouverte