ممثلا لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح حل ليلة أمس  السيد صالح ڨوجيل رئيس مجلس الأمة بالنيابة، بعاصمة زيمبابوي هاراري لحضور مراسيم تشييع جثمان الرئيس الأسبق روبارت موغابي الذي فارق الحياة عن عمر يناهز ال 95 عام بعد صراع مع المرض .و قد عبر بالمناسبة رئيس مجلس الأمة بالنيابة في تعزيته التي قيدها بسجل التعازي عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة منوها بالدور القيادي الذي قام به الفقيد المناهض للاستعمار بكل أشكاله في القارة السمراء و دوام حرصه على التقارب بين الشعبين الجزائري والزيمبابوي

    ودع الشعب الزيمبابوي رئيسهم الأسبق روبرت موغابي في حفل جنائزي مهيب ومراسيم تأبين تاريخية بالمركب الرياضي الوطني بالعاصمة هاراري حضرها روؤساء دول أفريقية مجاورة وصديقة وقد حضر ممثلا عن رئيس الدولة الجزائرية عبد القادر بن صالح ،السيد صالح ڨوجيل رئيس مجلس الأمة بالنيابة الذي تقدم بإسمه وبإسم الجزائر شعبا وحكومة بخالص التعازي والمواساة إلى الرئيس الزيمبابوي الحالي ايمرسون مانانغاغوا emmerson mnangagwa.الفقيد سيوارى الثرى بمسقط رأسه ببلدة زفيمبا الواقعة على بعد مائة كلم عن العاصمة بطلب من ذويه وبذلك تكون افريقيا قد ودعت بطلا من أكبر ابطال التحرر بالقارة

 

diplomatie
culture
porte ouverte