إنتهت أشغال الجلسة المغلقة  لمجلس الأمة ، اليوم الإثنين 28 أكتوبر 2019، برئاسة السيد صالح قوجيل، رئيس مجلس الأمة بالنيابة، والتي خصصت للفصل في طلب وزير العدل، حافظ الأختام المتعلق برفع الحصانة البرلمانية عن عضوي مجلس الأمة "علي طالبي" و "أحمد أوراغي"، والتي تستوجب وفقاً لأحكام الدستور والنظام الداخلي للمجلس، أغلبية أعضاء المجلس (65 صوتاً حالياً).

وقد أفرزت نتائج الاقتراع السري لرفع الحصانة البرلمانية عن العضو "علي طالبي" 93 مصوتا بـ "لا"، مقابل 19 صوت بـ "نعم"، وامتناع 4 أعضاء، وإلغاء 5 أصوات.

أما نتائج الاقتراع السري لرفع الحصانة البرلمانية عن العضو "أحمد أوراغي" ، فقد أفرزت النتائج 54 صوتا بـ "نعم"، مقابل 54 صوتا بـ "لا" ، وامتناع 8 أعضاء، وإلغاء 5 أصوات.

وبناءً على هذه النتائج، فقد تم الفصل بعدم رفع الحصانة البرلمانية عن العضوين المعنيين.

للإشارة، فإن المادة 125 (الفقرة 4) من النظام الداخلي لمجلس الأمة قد نصت على ما يلي "يفصل المجلس في طلب رفع الحصانة البرلمانية في جلسة مغلقة بالاقتراع السرّي بأغلبيّة أعضائه، بعد الاستماع الى تقرير اللّجنة والعضو المعني الذي يمكنه الاستعانة بأحد زملائه".

 

diplomatie
culture
porte ouverte