يشارك وفد برلماني عن مجلس الأمة، في فعاليات الندوة الـ 44 للتنسيقية الأوروبية للجان التضامن مع الشعب الصحراوي، وذلك يومي 22 و 23 نوفمبر 2019 بــ "‎فيتوريا-غاستيز" عاصمة إقليم الباسك  (إسبانيا).

يتشكل الوفد البرلماني لمجلس الأمة من السادة:

  • بيبي عبيد، رئيس لجنة الفلاحة والتنمية الريفية، رئيس الوفد،

  • محمد زكريا، عضو مجلس الأمة،

  • رشيد بوسحابة، عضو مجلس الأمة،

  • أحمد بدة، عضو مجلس الأمة،

  • عبد الرحمان مدني، عضو مجلس الأمة،

  • جبريل غومة، عضو مجلس الأمة،

  • محمد قادوس، عضو مجلس الأمة،

تنعقد ندوة هذا العام تحت شعار: " 1975-2019: أربعة وأربعين عاما من الكفاح من أجل الاستقلال. تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية ضمان للسلم والاستقرار في المنطقة". ويتضمن جدول الأعمال أربعة محاور تتم دراستها في إطار ورشات عمل على النحو التالي:

  • الموارد الطبيعية،

  • تعزيز الدولة الصحراوية،

  • حقوق الإنسان والأراضي المحتلة،

  • سياسة وإعلام.

جدير بالذكر أن التنسيقية الأوروبية للجان التضامن مع الشعب الصحراوي تعمل في إطار شبكة دولية لمجموعة من المنظمات والشخصيات، تهدف وتسعى إلى تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير المصير والاستقلال.

 

diplomatie
culture
porte ouverte